كوكب الواقع

يقدم موقع كوكب الواقع مجموعة من أفكار الأستثمار الناجحة ومجموعة من أفكار المشاريع المربحة والمجربة بالاضافة الى أفكار الربح من الانترنت وبعض المقالات التقنية

recent

آخر الأخبار

recent
random
جاري التحميل ...

رائع

صناديق الاستثمار وشركات إدارة الأموال

صناديق الاستثمار 

صناديق الاستثمار (Mutual Funds) هي وسيلة تُستخدم لاستثمار الأموال في مجموعة من الأعمال المتنوعة، وتهتمّ بتطبيق عمليات بيع لوحداتها الماليّة للجمهور من المستثمرين،وتُعرَّف صناديق الاستثمار بأنّها من الخيارات الاستثماريّة التي تجمع أموال مجموعة من الأشخاص يُطلق عليهم المستثمرين، ومن ثم يتم استثمار محتويات هذه الصناديق؛ من خلال الاعتماد على دور المدير المحترف الخاص بكل صندوق.
من التعريفات الأخرى لصناديق الاستثمار هي استراتيجية استثمارية تسمح لكل شخص بتجميع الأموال الخاصة به مع أموال أشخاص آخرين، وتشكل هذه الأموال مجموعة من الاستثمارات المتنوعة.
صناديق الاستثمار



شركات إدارة الأموال

شركات إدارة الأموال (Money Management Company) هي شركات تقدم خدمات مالية متنوعة للأفراد؛ من أجل مساعدتهم على تحقيق أفضل الأرباح الماليّة؛ مما يؤدي إلى زيادة عدد الأفراد المهتمين في خدمات هذه الشركات بشكل يومي،وتقسم شركات إدارة الأموال إلى مجموعة من الأنواع من أهمها:

شركات رؤوس الأموال (Capital Companies)

هي الشركات التي تهتمّ باستثمارات المنشآت التنظيمية والأفراد من العملاء، وتسعى إلى تقديم مجموعة من الخدمات المالية، مثل إدارة صناديق الاستثمار، والحسابات المتنوعة.

 شركات إدارة الأصول (Asset Management Companies)

هي الشركات التي تهتم بإدارة الأصول؛ من خلال الاعتماد على وجود مجموعة من مديري الصناديق الاستثمارية، ويمثل كل منهم شركة دولية في الأسواق المالية المنتشرة في كافة أنحاء العالم.

المصارف التجاريّة (Commercial Banks)

هي المؤسسات المالية التي تقبل ودائع الأموال الخاصة بالعملاء، وتحرص على توفير الإدارة المناسبة لها؛ إذ إن الوظيفة الأساسية لهذه المصارف هي المحافظة على المال، وأيضاً توفر إمكانية تقديم القروض المالية للشركات المتنوعة، والأفراد لشراء المنتجات أو لتطوير العمليات الخاصة بالشركة.

الوساطة الماليّة (Financial Brokerage)

هي عبارة عن وسيط بين الأفراد من البائعين والمشترين للأوراق المالية، وتحرص على سهولة تنفيذ المعاملات المالية بينهم.

شركات الاستثمار (Investment Companies)

هي الشركات التي تهتم باستثمار الأموال الخاصة بالأفراد؛ من خلال الاعتماد على استخدام محافظ استثمارية متنوعة، مع توفير إدارة مهنية لمحتوياتها من الأوراق المالية؛ عن طريق جمع أموال كافة المستثمرين معاً



مزايا صناديق الاستثمار 

تتميز صناديق الاستثمار بمجموعة من المزايا منها:
الاستفادة من خبرات الإدارة المحترفة: هي استفادة المستثمرين من دور إدارة صناديق الاستثمار في تحمل كافة أعباء إدارتها، فتهتمّ باتخاذ القرارات الاستثمارية التي تساهم ببناء تشكيلة مناسبة للصندوق، وتسعى إلى متابعة الأسعار في السوق المالي، وتراقب مستوى المخاطرة، كما تتميز بالقدرة على التنويع في صندوق الاستثمار؛ ممّا يساهم بتخفيض نسبة المخاطر التي تؤثر في أصحاب الأسهم؛ لأن تشكيلة محتويات كل صندوق استثماري تتضمن العديد من الأوراق المالية للكثير من الشركات، ففي حال خسرت شركة منها لا يؤدي ذلك إلى خسارة باقي الشركات، كما لا يستطيع المستثمر بمفرده إدارة صندوقه الاستثماري مهما كانت خبرته الماليّة
المرونة والملاءمة: هي من المزايا الخاصة بالصناديق الاستثمارية الموجودة ضمن شركات الاستثمار ذات النهاية المفتوحة، ويكون فيها الصندوق قابلاً لإعادة شراء الحصص المالية من صاحبها بأي كمية ووقت، وتعد هذه المرونة من المزايا التي تقدم خدمة ممتازة للمستثمرين الذين قد يغيرون الأهداف الاستثمارية الخاصة بهم؛ لذلك تتميز صناديق الاستثمار بقدرتها على تقديم مجموعة من الأدوات الاستثمارية المناسبة لظروف وحاجات المستثمرين، كما أن انخفاض المخاطر يساهم بتشجيع المستثمرين ذوي الخبرة القليلة، والمعرفة المالية المحدودة للمشاركة باستثمار مواردهم، ومدخراتهم المالية في شراء السندات والأسهم، وغيرها من أنواع الأوراق المالية الأخرى؛ مما يساهم بتنشيط الأسواق المالية سواء الرئيسية أو الثانوية.

أهداف صناديق الاستثمار 

تسعى صناديق الاستثمار إلى وضع مجموعة من الأهداف التي تساهم في تلبية طلبات المستثمرين، كما تحرص على أن تتناسب مع مستويات المخاطرة، ووفقاً لهذه الأهداف التي يتم تحديدها مسبقاً يحرص مدير الصندوق على تطبيق مجموعة من الاستراتيجيات، والسياسات الاستثمارية التي تهتم بتحقيق هذه الأهداف؛ مما يؤدي إلى اختلاف أنواع الأوراق المالية التي تشكل محتويات هذه الصناديق باختلاف طبيعة أهدافها، وعموماً تصنف الأهداف الخاصة بالصناديق الاستثمارية إلى الآتي:

  1.  أهداف استثمارية تهدف للحفاظ على رؤوس الأموال. 
  2. أهداف استثمارية تسعى إلى الحصول على الدخل. 
  3. أهداف استثمارية تهتم بتعزيز النمو المالي.

أشكال صناديق الاستثمار 

تُقسم صناديق الاستثمار إلى مجموعة من الأشكال، وكل منها يهدف إلى تحقيق أهداف معينة وفقاً لطبيعة مجاله الاستثماري، وفيما يأتي مجموعة من أهم أشكال صناديق الاستثمار

  1. صناديق سوق النقود: هي الصناديق الاستثمارية التي تستثمر الأوراق المالية في سوق النقد، وتتميز بسيولتها المالية المرتفعة، وتعد قصيرة الأجل، وذات درجة مخاطر منخفضة مقارنة مع الصناديق الاستثمارية الأخرى؛ مما يؤدي إلى انخفاض عوائدها المالية، ولكنها لا تعتبر خالية بشكل كلي من المخاطر، بل إن المبالغ المستثمرة فيها قد تنخفض بشكل كبير. 
  2. صناديق أدوات الديون ذات الدخل الثابت: هي الصناديق الاستثمارية التي تعتمد على استخدام أدوات الديون في الاستثمار، ومنها السندات والصكوك الصادرة عن المنشآت والمؤسسات الحكومية، أو أي جهة مؤسسية تمتلك حقوق إصدار هذا النوع من أدوات الديون، وتتأثر أسعار السندات والصكوك بالعديد من العوامل الخاصة بالمخاطر، مثل تصنيف شركات التصنيف لنوع السندات، أو تأثيرات معدل الفوائد. 
  3. صناديق الأسهم: هي صناديق استثمارية تهتمّ بتطبيق الاستثمار ضمن الأسهم الخاصة بالشركات المتنوعة، ويقسم هذا النوع من الصناديق إلى مجموعة من الأنواع من أهمها:


  •  صناديق الدخل: هي الصناديق التي تسعى إلى توفير الدخل؛ من خلال الاعتماد على الاستثمارات الخاصة بأسهم الشركات التي تتميز بعوائدها المتميزة. 
  • صناديق أسهم النمو: هي الصناديق التي تهتم بتنمية رأس المال الخاص بها؛ من خلال الاستثمار في أسهم الشركات التي تتوقع ارتفاع قيمتها المالية في السوق؛ حيث يعتمد أداء الصندوق على الأرباح الرأسمالية. 
  • الصناديق المتوازنة: هي صناديق استثمارية تحرص على الجمع بين السندات والأسهم ضمن محتوياتها من الأصول، وتسعى إلى تخصيص جزء من استثماراتها للأدوات الماليّة ذات الأجل القصير.


عن الكاتب

Bassam Ramadan

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

المشاركات الشائعة

جميع الحقوق محفوظة

كوكب الواقع